الرئيسية / المنبر / تلميذ يتحدث عن يوم اغتيال بلعيد

تلميذ يتحدث عن يوم اغتيال بلعيد

  • اتذكر ذلك اليوم جيدا انتهت الدراسة منتصف النهار اخذت طريقا الئ البيت و في الطريق تترانئ الئ مسامعي كلمات لم استوعب يومها معانيها لكني كنت متاكدا ان من يتحدثون عليه هو شخص مهم # شكري قتلوه # #بلعيد مات # كل تجمع للرجال او لاصدقاء نفس الحوار
    موضوع الساعة قررت عند اذ الدخول الئ احدئ المقاهي لاشاهد الاخبار .
    دخلت فوجدت عيونا متابعة بكل شغف الاخبار و كل حين يغير النادل التلفاز بحثا عن سبق صحفي او اخبار جديدة .
    في نبرة حزينة قالت تلك المذيعة :<< تم اغتيال الشهيد شكري بلعيد صباح اليوم امام منزله مصابا بطلق رصاصي مما ادئ الئ وفاته و قد ادلئ شهود عيان ان القاتل كان برفقة شخص اخر علئ دراجة نارية .>> اكتشفت عند اذن ان احد رموز المعارضة قد اغتيل و لكن في حقيقة امر لم اكن اعرف شكري و لست بدراية بانتمائه الحزبي و لكن احدا لم يكن يهتم لميولات حزبية فالمهم و عند اغلب التونسيين هو ان البلاد قد دخلت في دوامت العنف السياسي و التصقية الجسدية دخلت لصفحات الواب كلها تروي وقائع هذه الجريمة .
    تبادل لاتهامات صرخت فزع من اهالي الشهيد
    حالة من الحتقان
    فزع
    مسيرات تجوب كامل البلاد و لا يوجد اي تصريح من وزارة الداخلية كان علئ راسها في تلك الفترة علي لعريض
    مع تواصل تطور الاحداث كنت اتابعها علئ صفحات التواصل الاجتماعي تارة و عن طريق قنوات الاخبار طورا اخر .
    خرج هناك من القصر رئيس اعلن حدادا يوم الجمعة .
    هي ايام سريعا ما مرت هيا ايام مازالت الئ اليوم حيا في قلوبنا اريد ان اخبرك ان الثوار لا يموتون ابدا في ذكرئ اولئ لاستشهاده سلام مجيد اليك ايها المناضل .
    و الئ من يظن ان موت القضقاضي المتهم بقتل شكري هو غلق لهذه القضية فهو مخطئ تماما

    Nadhem lihidheb

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

live webcam girls
إلى الأعلى