الرئيسية / أخبار الجبهة / الجبهة الشعبية تتوجه بمبادرة سياسية من أجل إنجاز المشروع الوطني والديمقراطي

الجبهة الشعبية تتوجه بمبادرة سياسية من أجل إنجاز المشروع الوطني والديمقراطي

تونس (الشروق) ـ رضا بركة
قررت الجبهة الشعبية التوجه بمبادرة سياسية الى الشعب والقوى والأحزاب من أجل توحيد قواها للخروج مما اعتبرته «الأزمة الحادة» ولتحقيق «المشروع الوطني الديمقراطي».
وأفاد الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي «ان هذه المبادرة السياسية مهمتها الأساسية اخراج تونس من الأزمة الخانقة وتوفير مناخ سليم للانتخابات».
وخلال الندوة الصحفية التي نظمتها الجبهة الشعبية أمس بالعاصمة والتي تمحورت حول الندوة الوطنية الثانية التي عقدت  يومي 31ماي و 1 جوان بالحمامات تحت اسم «دورة شهداء الجبهة» وتحت شعار «الجبهة الشعبية، حل المرحلة ومشروع المستقبل» كشف حمة الهمامي «ان الندوة سجلت حضور حوالي 230 نائبا يمثلون قادة الجبهة ونوابها بالمجلس الوطني التأسيسي والتنسيقيات والخبراء وتمت مناقشة وثيقتين أساسيتين الأولى وثيقة سياسية تعرضت بالتقييم لمسار الجبهة منذ تأسيسها ومراحل التطور التي عرفتها وتقييم واقع البلاد الراهن منذ مجيء السيد مهدي جمعة وخاصة من ناحية مدى تقيد حكومته بتنفيذ خارطة الطريق الرباعي الراعي للحوار وما قامت به حكومته من اجراءات اقتصادية  تتنافى مع خارطة الطريق ومصالح المواطن .
هذا اضافة الى تفاقم آفة الارهاب سواء في تونس أو في البلدان المجاورة وفي المنطقة العربية لتتم الدعوة الى عقد مؤتمر وطني لمقاومة الارهاب .
كما تناولت الندوة الوطنية الثانية للجبهة الشعبية برنامج عمل الجبهة في المحطات القادمة».
وقال  حمه الهمامي «الجبهة الشعبية أصبح عندها  وضع قانوني بعدما تقدمت بملف الى ادارة الأحزاب والجمعيات بما يخول لها توزيع الانخراطات وتركيز المقرات وغيرها من الحقوق وسوف تقوم الجبهة بحملة وطنية للاشتراكات وفتح باب الانخراطات وأول انخراط للشهيد شكري بلعيد والثاني للشهيد محمد البراهمي وثالث الانخراطات للشهيد محمد بالمفتي والرابع للشهيد مجدي عجلاني».
من جانبه أكد زياد الأخضر (قيادي في الجبهة الشعبية) على ان «جزءا من أشغال الندوة الوطنية الثانية انصب على تقييم المرحلة السياسية وأداء حكومة مهدي جمعة التي أتت نتيجة أزمة خانقة ولكن اليوم اتضح أن خياراتها تتصادم مع مصالح وطننا وشعبنا وقامت باتخاذ اجراءات قديمة تأتي على حساب الطبقات الضعيفة وتزيد في اثقال كاهلها وكنا نبهنا في السابق إلى هذه الاجراءات اللاشعبية وسنواصل نضالنا».

نص المبادرة :http://front-populaire.org/?p=3811

إلى الأعلى