الرئيسية / أخبار الجبهة / دائرة الانتخابات للجبهة الشعبية :تقييم لأداء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وطرح الحلول الممكنة

دائرة الانتخابات للجبهة الشعبية :تقييم لأداء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وطرح الحلول الممكنة

الندوة الصحفية لدائرة الانتخابات/الجبهة الشعبية 9 جويلية 2014

تقييم لأداء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات

المناخ العام
– فشل الترويكا في إدارة المرحلة الانتقالية الثانية الى جانب ترفيعها لسقف الوعود الانتخابية وعدم التزامها بها في ما بعد.
– أزمة إقتصادية وإجتماعية خانقة
– التأخر في إعداد القانون الانتخابي وفي تركيز الهيأة ما يزيد عن السنتين أدى الى إعداد غير جدي للانتخابات ووجدنا أنفسنا مضطرين للقيام بالتسجيل في فترة يكون فيها اهتمام التونسي بالشأن السياسي في أدنى مستوياته (رمضان والصيف وعودة مواطنينا بالخارج إلى ارض الوطن)
– عمليات اتلاف للمعلقات في عديد المناطق في غياب الردع
– التعرض لأعوان الهيئة وتكفيرهم
– عدم حيادية القنصليات والسفارات في غياب مراجعة جدية للتعيينات فيها رغم حساسية دورها في المسار الانتخابي
– قرب بعض أعضاء الهيئات الفرعية من أطراف سياسية
– ضعف تفاعل وتحمس أعضاء الهياة الحالية للانتخابات مقارنة بسابقتها حسب العديد من المهنيين المتعاملين معها
– ضعف الميزانية المخصصة للحملة الدعائية
– العديد من الطعون قدمت أمام القضاء للطعن في إستقلالية العديد من أعضاء الهيئات الفرعية للانتخابات
منهجية الحملة الاتصالية للحث على التسجيل
• الحملة لم تأخذ بعين الاعتبار توعية المواطنين وتفسير رهانات الانتخابات واهميتها
• غياب حملات موجهة للفئات الأقل مشاركة في الانتخابات
• الحملة لا تأخذ بعين الاعتبار الفئات غير المتمدرسة وذات المستوى التعليمي الضعيف
• الحملة لم تأخذ بعين الاعتبار خصوصية المواطنين الذين لم يقوموا بالتسجيل في الانتخابات الفارطة رغم تحمس اغلبية التونسيين لها بما انها اول انتخابات بعد الثورة.
• غباب استراتيجية عمل.

الموارد
• تقليص الميزانية الى ما يقارب الثلث مقارنة بالانتخابات الفارطة مما ادى الى تسجيل حوالي ثلث من سجلوا في نفس المدة في الانتخابات الفارطة.
دوائر الهجرة
• مراكز التسجيل بالخارج تعمل 5 أيام في الأسبوع و5 ساعات فقط يوميا
• تغيب متكرر لأعوان التسجيل: العديد من المواطنين تكبدوا مشقة السفر للتسجيل دون جدوى
• جوازات السفر غير محينة من طرف وزارة الشؤون الخارجية مما يجعل المواطنين القاطنين بالخارج وأصحاب جوازات السفر الجديدة غير قادرين على التسجيل عن بعد في حين ان القانون الانتخابي يؤكد على إمكانية استعمال بطاقة التعريف أو جواز السفر. وقد تم تلافي لك مؤخرا
• منظومة التسجيل للاقتراع لمواطنينا بالخارج خارج الخدمة في أغلب الأحيان
الاعداد للتسجيل
• توزيع مكاتب التسجيل داخل الولايات والمعتمديات غير متناسب مع عدد السكان (مكتبا تسجيل في المعتمدية والبلدية في مدينة نفطة يبعدان 50 مترا عن بعضهما وغياب مكاتب في بقية المعتمدية)
• عدم الشروع في التسجيل في العديد من مكاتب التسجيل منذ اليوم الأول) منزل شاكر و بئر علي بن خليفة في دائرة صفاقس(
• مكاتب التسجيل المتنقلة لم تشرع في العمل الا بصفة متأخرة
• عدم تناسب النظم التقنية المعتمدة في مكاتب التسجيل المتنقلة مع متطلبات عملية التسجيل (استخدام منظومة لا تسمح بالتثبت من المعطيات وشرائح لا تغطيها الشبكة)
• انقطاع الربط الالكتروني بصفة متكررة عن مكاتب التسجيل مما يصعب عملية التسجيل على المواطنين
• غياب أي اعلام حول أماكن عمل المكاتب المتنقلة مما يجعل مراقبتها وتوجيه المواطنين اليها عملية شبه مستحيلة
• مراكز التسجيل غير واضحة بالصورة الكافية
التكوين
• العديد من أعوان التسجيل غير مكونين بصفة كافية تسمح لهم بالإجابة على استفسارات المواطنين او القيام بالإجراءات على أحسن وجه.
• عدم وجود أعوان تسجيل مكونين في التواصل ومكلفين بالتوجه للمواطنين وحثهم على التسجيل داخل الفضاءات الكبرى والأماكن العامة
أوقات العمل
• البلديات والمعتمديات والهيئات الفرعية تسجل الناخبين من الساعة السابعة والنصف إلى الساعة الثانية والنصف بعد الزوال، هذا التوقيت يتزامن مع أوقات العمل الإدارية مما لا يسهل عملية التسجيل
• تمديد أوقات التسجيل الى الساعة 18 بدل الساعة 16 في محطات النقل العمومي
• مركز النداء كان يعمل 6 أيام فقط في الأسبوع تم التمديد في أيام العمل على كافة أيام الأسبوع كما كان يغلق على الساعة 18 قبل ان يتم التمديد الى الساعة العاشرة مساء (7 جويلية) الا انه من الضروري ان يتم التمديد الى ساعة متأخرة: منتصف الليل على اقل تقدير (لم يتم التأكيد على ذلك في الموقع الرسمي).
• العديد من مكاتب التسجيل لا تفتح في الأوقات الرسمية وتفتح في وقت متأخر
النتائج
• الحملة غير جدية ولا تهدف إلا إلى إعادة صياغة منظومة 23 أكتوبر
• انعدام الاستقلالية يهدد نزاهة الانتخابات
• تسجيل ضعيف دون المستوى المطلوب
الحلول
• ضرورة التمديد في أوقات العمل الى الساعة السادسة بعد الزوال في البلديات والمعتمديات والهيئات الفرعية.
• تمديد أوقات التسجيل في محطات النقل العمومي إلى الساعة 18
• من الضروري ان يعمل مركز النداء 24 ساعة على 24 ساعة وكامل أيام الأسبوع
• ان تكون حملة الارساليات القصيرة شاملة لكل المشغلين وأن يتم إعادة تذكير المواطنين بضرورة التسجيل يومين قبل نهاية حملة تسجيل الناخبين.
• ضرورة التوجه للمستشفيات ومراكز الإيقاف والسجون ومراكز العمل المنزوية.
• التمديد في توقيت وأيام عمل مراكز التسجيل بالخارج
• القيام بحملات تحسيسية تستهدف الأوساط التي يشملها العزوف أكثر من غيرها
• مراجعة فورية وجدية للتعيينات وبالأخص ذات العلاقة بالانتخابات
• ضرورة الاعداد بجدية لحملة الحث على الاقتراع
• ضرورة أن تتحمل الحكومة مسؤوليتها وتلتزم بخارطة الطريق ووضع كل الإمكانيات اللازمة على ذمة الهيأة
• تمديد مدة التسجيل قدر الإمكان بما يسمح به الدستور وبتعديل القانون الانتخابي إن لزم الامر
• وضع استراتيجية عمل

تقوم الجبهة الشعبية بحملة تحسيسية من خلال توزيع مليون منشور لحث المواطنين على التسجيل وتدعو كل الأحزاب والأطراف الناشطة في المجتمع المدني إلى تكثيف الجهود لإنجاح عملية التسجيل وضمان تسجيل أكبر عدد ممكن من الناخبين

تعليق واحد

  1. I know for a fact that they have found someone to run against Miller (I live in his dittsicr) because my sister’s high school teacher was going through the process of throwing her hat into the ring when she was told by the DCCC that they had found someone better.In ’08 it’s on! (and thank god for small favors — him running unopposed was CRAP!)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

live webcam girls
إلى الأعلى