الرئيسية / أخبار الجبهة / كتاب التنمية في تونس :قراءة في البرنامج الانتخابي للجبهة الشعبية 2014

كتاب التنمية في تونس :قراءة في البرنامج الانتخابي للجبهة الشعبية 2014

fff

 

إصدار جديد حول التنمية في تونس

    أصدر الأستاذان محمود مطير وحسين الرحيلي، خبيرا الجبهة الشعبية كتابا جديدا حول التنمية في تونس، تناولا فيه بالدرس والتمحيص البرنامج الانتخابي للجبهة الشعبية في انتخابات 2014 التشريعية منها والرئاسية، وهو في حدّ ذاته ردّ مفحم على من اتهموا الجبهة ومرشحيها في تلك الانتخابات بغياب أيّ برنامج لديهم وباقتصارهم على ترديد شعارات عامّة وفضفاضة. وهذا الكتاب الذي جاء في أكثر من 320 صفحة يُبرز المجهود الفعلي الذي قام به خبراء الجبهة ومناضلوها لتقديم تصوّر بديل عن السائد إذ هو يخلص إلى أن الأزمة التي تعيشها بلادنا اليوم ليست وليدة ظروف خاصة ولا هي من نتائج الثورة كما يحلو للبعض من المتباكين عن النظام البائد ترديده، بل هي ناتجة عن منوال التنمية ذاته الذي تمّ إقراره منذ 1956 والذي لم يؤدّ إلا إلى أزمات متتالية (1969، 1978، 1984، 1987، 2008 وما تلاها)، كانت معالجة السلطة القائمة لها بمزيد إغراق البلاد في الديون وربط اقتصاد البلاد بالمنظومات المملاة من الدول الامبريالية والمؤسسات المالية العالمية.

وقد تضمّن الكتاب خمسة أبواب: باب افتتاحي تاريخي استعرض فيه المؤلفان التاريخ الاقتصادي لتونس في العصر الحديث أي في فترتي الاستعمار المباشر والاستعمار الجديد وتوقفوا عند أهمّ مميزات الخطط التنموية التي سارت على هديها البلاد منذ 1956 بإيجابياتها وسلبياتها. وخصصوا الأبواب الأربعة الأخرى إلى مجالات التنمية باستعراض الموجود وعوائقه والمنشود أي باقتراح بدائل فعلية وواقعية له. فخصّص الباب الأول للتنمية السياسية والثقافية، والثاني للتنمية الاقتصادية، والثالث للتنمية الاجتماعية. أمّا الباب الرابع فخصّصه المؤلفان لموارد تمويل التنمية للردّ على الأطروحات “القدرية” التي تروّج بأنّ قدر تونس بحكم شحّة مواردها الطبيعية هو الارتباط بمنظومات الاقتصاد العالمي وآلياته حتى ولو أدّى ذلك إلى حالة التبعية والارتهان التي تعيشها منذ عقود بسبب الاختيارات المذكورة والتي توسّع الكتاب في تحليلها ونقدها.

إذا فالكتاب قيّم ولا غنى عنه ليس لمناضلي الجبهة الشعبية وإطاراتها فحسب، بل لجميع التونسيين الذين يؤرّقهم حال البلاد والذين تصمّ آذانهم الدعاية الرسمية التي تروّج للخنوع والخضوع والقبول بالأمر الواقع بدعوى أنه ليس بالإمكان أحسن ممّا كان.

مرتضى العبيدي

18ـ12ـ2015

إلى الأعلى