الرئيسية / أخبار الجبهة / المكتب الجهوي للجبهة الشعبية بالمهدية :بيان

المكتب الجهوي للجبهة الشعبية بالمهدية :بيان

بيان
المهدية في 19 اكتوبر 2017

دخلت منطقة البرادعة الكبرى من معتمدية قصور الساف في سلسلة من التحركات الاحتجاجية السلمية منذ يوم الاثنين 16 أكتوبر الجاري راوحت بين الاضراب العام الذي طال كل المجالات الحيوية ( بريد ، صحة ، تعليم ، نقل ..) و المسيرات السلمية ، و الاعتصام ، و استقالة النيابة الخصوصية لبلدية البرادعة مساندة لهذه التحركات المطالبة بالتنمية و التشغيل و الالتفات بجدية لمشاغل أبناء الجهة و شبابها المهمش منذ عشرات السنين .

إن المكتب الجهوي للجبهة الشعبية بالمهدية الذي يتابع بانشغال شديد الاوضاع بالبرادعة و التحركات المتواصلة :

1) يعبر عن مساندته للتحركات السلمية و المنظمة لأهالي البرادعة و شبابها و يدعوهم إلى التمسك بالطابع السلمي للتحركات و مزيد التعبئة و تنظيم صفوفهم أقصى ما أمكن .

2) يدعو السلط الجهوية و المحلية إلى فتح باب الحوار مع الشباب المعتصم و اهالي البرادعة و قواها الحية و الانصات لمشاغلهم و التفاعل مع مطالبهم المشروعة بالجدية الازمة .

3) يحذر من انتهاج سياسة التدخل الأمني لحل الازمة ، فهذا النهج لن يؤدي إلا إلى مزيد تأزيم الأوضاع بالجهة و الزج بالمؤسسة الأمنية في خلاف سياسي بامتياز ، الخيار الذي أثبت فشله سابقا في مواجهة المطالب الشعبية و التحركات الاجتماعية .

4) يعتبر أن التحركات الاجتماعية في البرادعة جزء لا يتجزأ من التحركات الجارية في جل القطاعات و المناطق المهمشة نتيجة سياسة الائتلاف الحاكم و حكومته الفاشلة و التي تواصل في سياسة الهروب الى الامام ضاربة عرض الحائط مصلحة الشعب و مشاغله الحقيقية مما يؤكد أن الشعب و قواه الحية في واد و الحكومة في واد آخر .

إن المشاكل الاجتماعية و الاحتجاجات الشعبية المشروعة لا تواجه إلا بالحوار و القطع مع خيارات الماضي التي نحصد انعكاساتها الكارثية اليوم على الشعب و البلاد .

المكتب الجهوي للجبهة الشعبية بالمهدية
في 19 اكتوبر 2017

إلى الأعلى